الرئيسية / مؤتمرات وندوات / نتائج ملتقى دولة المواطنة في ظل التنوع الديني والثقافي في العراق ٢٠١٦

نتائج ملتقى دولة المواطنة في ظل التنوع الديني والثقافي في العراق ٢٠١٦

3

بالوقت الذي يحقق ابناء العراق الانتصارات ضد عصابات داعش الارهابية عقد الملتقى الفكري الخامس في اربيل من 2-4 حزيران 2016، وبمشاركة نخبة من الباحثين والمفكرين ورجال الدين من مختلف مكونات الشعب العراقي ومجموعة من المفكرين الاوربين وأوصى المشاركون بما ياتي:

1 – ان الحل الحقيقي للعراق هو في تعزيز دولة المواطنة يتساوى فيها الجميع في الحقوق والواجبات مع سيادة مبدأ القانون.

2 – دولة مدنية تكفل الحريات وتحترم الاّراء والمعتقدات لابناء الشعب العراقي كافة.

3- تحقيق مبدأ مصالحة حقيقية بين أبناء الشعب العراقي مع تعزيز دور القانون للجميع.

4- التاكيد على دور المؤسسات الدينية والتربوية والإعلامية في ترسيخ مفهوم المواطنة والعيش المشترك واحترام الاخر بشكل فاعل.

5- ندعو رجال الدين الى تثقيف اتباع الديانات على احترام الانسان ونبذ كل انواع التطرّف والارهاب والكراهية.

6- بعد تحرير كامل التراب العراقي من داعش على الحكومة العراقية وضع استراتيجية لمنع مايظهر من تداعيات سلبية في المجتمع كمشاكل الثار والتصفية الطائفية والقومية.

7- ندعو المؤسسات الثقافية والمدنية ومنظمات المجتمع المدني والجامعات على توجيه طاقاتها في سبيل استئصال كل ما من شانه ان يضر بالمواطنة.

8- الاهتمام بالطاقات الشبابية ودعم النشاطات التي تكفل لهم حياة كريمة وتعليما يضمن الحماية لهم من الافكار المتطرفة والعشوائية.

9- تعزيز دور المرأة كونها نصف المجتمع في ترسيخ مفهوم المواطنة، واعطاءها الدور الحقيقي في بناء المجتمع.

وقد اقيم المؤتمر برعاية مؤسسة بحث السلام النرويجية في اوسلو وبالتعاون مع مركز دراسات الاسلام والشرق الاوسط في واشنطن ومركز الحكمة للحوار والتعاون في النجف الاشرف.

1 2

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *